دموع القلب
منتدى يرحب بك أجمل ترحيب
ونتمنى لك وقتاً سعيداً مليئاً بالحب كما يحبه الله ويرضاه
فأهلاً بك في هذا المجلس المبارك إن شاء الله
ونرجوا أن تفيد وتستفيد منـا
وشكـراً لتعطيرك منتدى بباقتك الرائعة من مشاركات مستقبلية
لك منـا أجمل المنى وأزكى التحيات والمحبة
تحياتي
توتي
الادارة

المدينه فى خلافه ابى بكر

اذهب الى الأسفل

المدينه فى خلافه ابى بكر

مُساهمة من طرف ديومة في الأربعاء ديسمبر 08, 2010 1:10 pm

المدينة في خلافة أبي بكر رضي الله عنة
11 هـ ــ 13 هـ

كانت المدينة المنورة في معظم هذا العهد عاصمة الدولة الإسلامية المتنامية ومركز توجيه الفتوحات ونشر الإسلام في الأمصار ، ومركز الحركة السياسية والنشاط الاقتصادي .
تولى أبو بكر الصديق الخلافة بعد مداولات بين المهاجرين والأنصار جرت في سقيفة بنى ساعدة ، فبعث جيش أسامة بن زيد الذي أمر رسول الله صلى الله عليه وسلم بتجهيزه قبل وفاته إلى أطراف الشام ، وامتنعت بعض القبائل التي لم يتمكن فيها الإسلام بعد عن دفع الزكاة وارتدت بعض القبائل وادعى بعض الأفراد النبوة ، وجمعوا حولهم أنصارهم، واقتربت قبائل أخرى من المدينة طمعاً ببعض المغانم ، واجتهد أبو بكر رضى الله عنه في تثبيت الأمن في المدينة ، وقاد بنفسه حملات سريعة لإبعاد الطامعين وتأمين المدينة .
ولما عاد جيش أسامة بالنصر والغنائم جهز حملات أخرى لتأديب مانعي الزكاة وقتال المرتدين والمتنبئين ، وصارت المدينة منطلقاً لحملات نشطة استطاعت أن تعيد الأمن والطمأنينة إلى الجزيرة العربية ، ثم تحولت إلى حركة فتوحات في الشام والعراق . وانخرط كثير من أهل المدينة في الجهاد واستشهد عدد كبير منهم معظمهم من حفظة القرآن ، فأمر أبو بكر بجمع القرآن في مصحف موحد فجمع ..
ووردت إلى المدينة الغنائم والسبايا ، واعتق الكثير منهن وتزوجن ، لينشأ جيل جديد تتعدد دماؤه . وتوفى أبو بكر في 22 جمادى الآخرة عام 13 هـ والمدينة عاصمة لمنطقة واسعة تشمل الجزيرة العربية كلها وجنوب بلاد الشام .

_________________
avatar
ديومة
مديرة
مديرة

انثى السرطان الفأر
عدد المساهمات : 500
نقاطك : 1320
سمعتك : 1
تاريخ ميلادك : 18/07/1996
تاريخ تسجيلك معنا : 27/07/2010
عمرك : 21

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://fdrfd.roo7.biz

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى